fixed-form-bg
customers-service-icon

اطلب استشارة عقارية

+90 555 160 50 00
fixed-form-bg تواصل معنا

الإقبال الإيراني المتصاعد على السوق العقاري التركي

الإقبال الإيراني المتصاعد على السوق العقاري التركي
تاريخ النشر: 2020-02-17 التصنيف: الاستثمار في تركيا

زادت وبشكل كبير أعداد القادمين من إيران منذ حوالي 4 سنوات إلى تركيا بهدف تملك العقار في تركيا والاستثمار في تركيا والأعمال التجارية.

في عام 2019 وحسب الإحصائيات الرسمية، كان عدد السياح حوالي 51 مليون سائح أجنبي زاروا تركيا في السنة الماضية. الملفت أنّ عدد السياح الإيرانيين تجاوز 2 مليون سائح في عام 2019، وجاؤوا بالمرتبة الخامسة من حيث عدد السياح الأجانب، وحسب ما ورد فقد جاؤوا للسياحة وشراء العقارات في تركيا وإنشاء شركات، وهو تطور كبير وملفت وهام جداً.

وإذا قمنا بعمل مقارنة بسيطة للتطور الكبير الحاصل المتزايد بين آخر سنتين:

في عام 2018 : تملك الإيرانيون حوالي 3 آلاف و 652 عقاراً في تركيا.

في عام 2019 : تملك الإيرانيون حوالي 5 آلاف و 623 عقاراً في تركيا.

ويرتفع هذا الرقم بنسبة 89%، مقارنة بعدد الوحدات السكنية التي اشتراها الإيرانيون في 2018،

و %640 مقارنة بالوحدات التي اقتنوها في 2017.

 الفارق الكبير يعكس الاهتمام الواضح من الوافدين الإيرانيين للبحث عن ملاذ آمن للمال والأعمال.

حال الوضع الداخلي في جمهورية إيران:

  • الأوضاع الاقتصادية والخدمية تتجه نحو الأسوأ، ومعدلات البطالة ارتفعت بشكل كبير في بعض المدن، حيث وصلت حتى 60 %.
  • إنهاء أعمال 75 ألف شركة إيرانية، وتحول أعمال بعض هذه الشركات إلى تركيا.
  • الغلاء وارتفاع الأسعار بشكل كبير للمواد المعيشية.
  • انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي، وتوقيع دونالد ترامب قرار الانسحاب التي نتج عنه تخوف أكبر من الإيرانيين على أوضاعهم ومستقبلهم.
  • زيادة القبضة الأمنية، وانفلات الشارع أحيانا، والتلويح بنشوب حرب بين فترة وأخرى.
  • انخفاض مستمر لقيمة العملة الإيرانية الريال مقابل الدولار، كل ذلك دفع بالمواطنين الإيرانيين على البحث عن بديل مناسب وآمن لهم ولعائلاتهم، فقاموا بتحويل أموالهم بالعملة الصعبة إلى تركيا.

الوجهة الإيرانية:

يقبل المواطنون الإيرانيون على العقارات المتواجدة في اسطنبول، طرابزون، انقرة، أزمير، انطاليا.

وحسب آخر احصائية عام 2019 حصل 250 إيراني على الجنسية التركية من أصل 981 أجنبي حصلوا على الجنسية في تركيا لعام 2019.

محفزات ومميزات السوق التركي بالنسبة للإيرانيين:

  • الجنسية التركية وجواز السفر التركي كان العامل الأكبر.
  • الحكومة التركية قامت بالكثير من التسهيلات، وإقرار قانون الحصول على الجنسية التركية بمبلغ قيمته 250 ألف دولار، وهو تعديل لقانون سابق أن لايقل سعر شراء العقار عن مليون دولار.
  • العلاقات الاقتصادية التركية الإيرانية القوية والمساندة للحكومة الإيرانية رغم العقوبات المفروضة، منها شراء تركيا النفط والغاز من إيران.
  • العرق والدين والعادات والتقاليد القريبة من الثقافة الإيرانية.
  • عدم وجود ضغوطات أو مضايقات اجتماعية كالدول العربية للمواطن الإيراني.
  • انتشار أكبر للغة الفارسية وتقارب العداء مع أمريكا من قبل تركيا وإيران.
  • تسهيلات كبيرة من البنوك، والإجراءات البيروقراطية في تركيا تكاد تكون تصل إلى صفر عندما يتعلق الأمر بالأجانب.

المبيعات العقارية للأجانب في تركيا:

الدولة

المبيعات العقارية للأجانب في تركيا

عام 2018

عام 2019

العراق

8205

7596

إيران

3652

5623

روسيا

2297

2893

 

في النهاية: لا يزال السوق الإيراني كبير ومتصاعد ومتزايد، بسبب تردي الأوضاع في إيران، مما يدفع باستمرار رغبة المواطنين الايرانيين بالحصول على الحياة الكريمة الآمنة عبر الاستقرار في تركيا.


شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!


اطلب استشارة عقارية مجانية

مشاريع عقارية مميزة

مقلات ذات صلة